منتدي الطريق الي الجنة علي منهج السلف الصالح يرحب بكم
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 فتاوى مهمة تتعلق بالصلاة ... للشيخ ابن باز

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أم سلمة
عضو مميز
عضو مميز
avatar

انثى عدد الرسائل : 261
تاريخ التسجيل : 30/08/2006

مُساهمةموضوع: فتاوى مهمة تتعلق بالصلاة ... للشيخ ابن باز   الخميس 15 مارس 2007, 05:24

1- يتأخر البعض في صلاة الفجر حتى الإسفار معللين ذلك بأنه ورد فيه حديث وهو ( أسفروا بالفجر فإنه أعظم للأجر) هل هذا الحديث صحيح ؟ وما الجمع بينه وبين حديث (الصلاة على وقتها ) ؟

الجواب : الحديث المذكور صحيح خرجه الإمام أحمد وأهل السنن بإسناد صحيح عن رافع بن خديج - رضي الله عنه- وهو لا يخالف الأحاديث الصحيحة الدالة على أن النبي ( صلى الله عيه وسلم ) كان يصلي الصبح بغلس ، ولا يخالف أيضا حديث (الصلاة على وقتها ) وإنما معناه عند جمهور أهل العلم تأخير صلاة الفجر إلى أن يتضح الفجر , ثم تؤدى قبل زوال الغلس كما كان النبي ( صلى الله عليه وسلم ) يؤديها , إلا في مزدلفة فإن الأفضل التبكير بها من حيث طلوع الفجر لفعل النبي ( صلى الله عليه وسلم ) ذلك في حجة الوداع .


وبذلك تجتمع الأحاديث الثابتة عن النبي ( صلى الله عليخه وسلم ) في وقت أداء صلاة الفجر وهذا كله على سبيل الأفضلية .

ويجوز تأخيرها إلى آخر الوقت قبل طلوع الشمس لقول النبي (صلى الله عليه وسلم ) : ( وقت الفجر من طلوع الفجر ما لم تطلع الشمس ) رواه الإمام مسلم في صحيحه عن عبد الله بن عمرو بن العاص - رضي الله عنهما-
_______________________________________________

2- ما الحكم إذا تبين أن الصلاة تمت إلى غير القبلة بعد الاجتهاد ؟ وهل هناك فرق بين ما إذا كان ذلك في بلد مسلم أو كافر أو كان في البرية ؟

الجواب : إذا كان المسلم في السفر أو في بلاد لا يتيسر فيها من يرشده إلى القبلة فصلاته صحيحة . إذا اجتهد في تحري القبلة ثم بان أنه صلى إلى غيرها .
أما إذا كان في بلاد المسلمين فصلاته غير صحيحة لأن في إمكانه أن يسأل من يرشده إلى القبلة كما أن في إمكانه معرفة القبلة عن طريق المساجد .
____________________________________________

3- نشاهد بعض الناس يتزاحون من أجل الصلاة في حجر إسماعيل فما حكم الصلاة فيه ؟ وهل له مزية ؟

الجواب : الصلاة في حجر إسماعيل مستحبة لأنه من البيت وقد صح عن النبي ( صلى الله عليه وسلم ) " أنه دخل الكعبة عام الفتح وصلى فيها ركعتين " متفق على صحته من حديث ابن عمر - رضي الله عنهما - عن بلال ( رضي الله عنه ) .

وقد ثبت عنه (صلى الله عليه وسلم ) أنه قال لعائشة ( رضي الله عنها ) لما أرادت دخول الكعبة ( صل في الحجر فإنه من البيت ) .

أما الفريضة فالأحوط عدم أدائها في الكعبة أو في الحجر لأن النبي - صلى الله عليه وسلم- لم يفعل ذلك ولأن بعض أهل العلم قالوا : إنها لا تصح في الكعبة ولا في الحجر لأنه من البيت .

وبذلك يعلم أن المشروع أداء الفريضة خارج الكعبة وخارج الحجر تأسيا بالنبي - صلى الله عليه وسلم- وخروجه من خلاف العلماء القائلين بعدم صحتها في الكعبة ولا في الحجر والله ولي التوفيق .
_______________________________________
* يتبع إن شاء الله ...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أم سلمة
عضو مميز
عضو مميز
avatar

انثى عدد الرسائل : 261
تاريخ التسجيل : 30/08/2006

مُساهمةموضوع: رد: فتاوى مهمة تتعلق بالصلاة ... للشيخ ابن باز   الخميس 15 مارس 2007, 05:34

4- إذا كان على شخص فائتة كالظهر مثلافذكرها وقد أقيمت صلاة العصر فهل دخل مع الجماعة بنية العصر أو بنية الظهر ؟ أو يصلي الظهر وحده أولا ثم يصلي العصر ؟

وما معنى قول الفقهاء ( فإن خشي فوات الحاضرة سقط الترتيب ) وهل خشية فوات الجماعة يسقط الترتيب؟


الجواب : المشروع لمن ذكر في السؤال أن يصلي مع الجماعة الحاضرة صلاة الظهر بالنية ثم يصلي العصر بعد ذلك لوجوب الترتيب ولا يسقط الترتيب خشية فواة الجماعة .

وأما قول الفقهاء - رحمهم الله - فإن خشي خروج وقت الحاضرة سقط الترتيب فمعناه : أنه يلزم من عليه صلاة فائتة أن يبدأ بها قبل الحاضرة . فإن ضاق وقت الحاضرة بدأ بالحاضرة , مثال ذلك : أن تكون عليه صلاة العشاء فلم يذكرها إلا قرب طلوع الشمس ولم يصل الفجر ذلك اليوم فإنه يبدأ بصلاة الفجرقبل خروج وقتها لأن الوقت قد تعين لها . ثم يصلي الفائتة.
________________________________________________

5- إذا طهرت المرأة من الحيض في وقت العصر أو العشاء فهل تصلي معها الظهر والمغرب باعتبارهما يجمعان معا ؟

الجواب : إذا طهرت المرأة من الحيض أو النفاس في وقت العصر وجب عليها أن تصلي الظهر والعصر جميعا في أصح قولي العلماء لأن وقتهما واحد في حق المعذور كالمريض والمسافر وهي معذورة بسبب تأخر طهرها وهكذا إذا طهرت وقت العشاء وجب عليها أن تصلي المغرب والعشاء جميعا لما سبق وقد أفتى جماعة من الصحابة - رضي الله عنهم - بذلك .
________________________________________________
6-من وجد في ثوبه نجاسة بعد ما سلم من صلاته هل يعيد صلاته ؟

الجواب : من صلى وفي بدنه أو ثوبه نجاسة ولم يعلم إلا بعد الصلاة فصلاته صحيحة في أصح قولي العلماء , وهكذا لو كان يعلمها سابقا ثم نسيها وقت الصلاة ولم يذكرها إلابعد الصلاة فصلاته صحيحة لقول الله - عزوجل- : " ربنا لا تؤاخذنا إن نسينا أو أخطأنا " - سورة البقرة , الأية : 286 - فقال الله قد فعلت , كما صح بذلك الحديث عن رسول الله - صلى الله عليه وسلم- ولأنه - صلى الله عليه وسلم - صلى في بعض الأيام وفي نعله قذر فأخبره جبرائيل بذلك فخلعها واستمر في صلاته ولم يستأنفها . وهذا من تيسيرالله - سبحانه وتعالى- ورحمته بعباده . أما من صلى ناسيا الحدث فإنه يعيد الصلاة بإجماع أهل العلم .
لقول النبي - صلى الله عليه وسلم - : " لا تقبل صلاة بغير طهور ولا صدقة من غلول " أخرجه مسلم في صحيحه .
وقوله - صلى الله عليه وسلم- : " لا تقبل صلاة أحدكم إذا أحدث حتى يتوضأ " متفق على صحته .
_______________________________________________

7- يتعرض البعض من جراء حوادث السيارات ونحوهما لارتجاج في المخ لمدة أيام . أو لإغماء . فهل يجب على هؤلاء قضاء الصلاة إذا أفاقول ؟


الجواب : إن كانت المدة قليلة مثل ثلاثة أيام أو أقل وجب القضاء لأن الإغماء في المدة المذكورة يشبه النوم فلم يمنع القضاء وقد روي عن جماعة من الصحابة - رضي الله عنهم - أنهم أصيبوا ببعض الإغماء لمدة أقل من ثلاثة أيام فقضوا .
أما إن كانت المدة أكثر من ذلك فلا قضاء لقول النبي - صلى الله عليه وسلم - : " رفع لبقلم عن ثلاثة ؛ عن النائم حتى يستيقظ والصغير حتى يبلغ والمجنون حتى يفيق" والمغمى عليه في المدة المذكورة يشبه المجنون بجامع زوزال العقل . والله ولي التوفيق .
___________________________________________

المصدر : كتاب فتاوى مهمة تتعلق بالصلاة - من أجوبة سماحة الشيخ عبد العزيز بن عبد الله بن باز - رحمه الله تعالى-
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
mahmoudms2005
عضو مميز
عضو مميز
avatar

ذكر عدد الرسائل : 188
العمر : 32
Localisation : PORT SAID
تاريخ التسجيل : 03/02/2007

مُساهمةموضوع: رد: فتاوى مهمة تتعلق بالصلاة ... للشيخ ابن باز   الخميس 15 مارس 2007, 14:29

جزاكي الله خيرا

بالفعل موضوع مفيد جدا بارك الله فيكي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.islamway.com
فاطمة الزهراء
عضو ممتاز
عضو ممتاز
avatar

انثى عدد الرسائل : 400
تاريخ التسجيل : 04/09/2006

مُساهمةموضوع: رد: فتاوى مهمة تتعلق بالصلاة ... للشيخ ابن باز   الخميس 15 مارس 2007, 19:52

بارك الله فيكى اختى وجعله فى ميزان حسناتك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
shady-elmasry
عضو ممتاز
عضو ممتاز
avatar

ذكر عدد الرسائل : 374
تاريخ التسجيل : 28/09/2006

مُساهمةموضوع: رد: فتاوى مهمة تتعلق بالصلاة ... للشيخ ابن باز   الخميس 15 مارس 2007, 19:55

جزاك الله خيرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
فتاوى مهمة تتعلق بالصلاة ... للشيخ ابن باز
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي الطريق الي الجنة علي منهج السلف الصالح :: طرق العلوم الشرعية :: طريق الفتاوي الشرعية-
انتقل الى: